أخر تحديث:
الأحد 18 نوفمبر-تشرين الثاني 2018 11:04 مساءً
    مصدر مسؤول:"أبواق الفتن"يفترون على "المهرة"ومحافظها        دعا الى تحري الدقة في استقاء المعلومات من مصادرها: محافظ المهرة ينفي ما تداوله موقع «يمان نيوز» على لسانه بشأن حادثة "الأنفاق"        ريدان المقدم : الحوثيين " لم" و" لن" يلتزموا بإي هدنه        في بلاغ صحفي لهم اليوم: مشائخ ووجهاء المهرة يؤكدون وقوفهم الى جانب السلطة المحلية والتصدي لأية اطراف تسعى الى جر المحافظة الى منزلق الفوضى.        الفرق بين الغرب والعرب         محافظ المهرة يترأس اجتماعاً استثنائياً للجنة الأمنية لمناقشة تداعيات الهجوم المسلح الذي استهدف نقطة «الأنفاق»        الدعيدع :منسق شبكة الموساد الصهيونية في اليمن         المرادي يكشف عن الرمق الاخير لمليشيا الحوثي في الحديدة        معركة الحديدة هي المعركة الأهم من بين كل المعارك        الشرعبي: مشايخ وأعيان الحديدة سوف تعلن الانتفاضة مع وصول الاشتباكات الى الميناء وهذا ما نريد من القوات المشتركة والتحالف    

تحذير من تحديث جديد لـ”واتس آب” وصف بالأخطر منذ إطلاق “التطبيق”

الجمعة 13 إبريل-نيسان 2018 الساعة 06 مساءً / الحدث برس - متابعات

أطلقت تقارير صحفية بريطانية وعالمية عديدة تحذيراً وصفته بأنه “الأخطر” منذ إطلاق تطبيق التراسل الفوري “واتسآب”.

يدمر أي جهاز ذكي

وقالت صحيفة “ديلي إكسبريس” البريطانية إن تحديثا مزيفا لـ”واتسآب” بدأ ينتشر بصورة “مرعبة”.

وأوضحت أن هذا التحديث يمكنه أن يدمر أي جهاز ذكي ويسرق كافة المعلومات الخاصة والبنكية، الخاصة بالمستخدم.

وانتشر في الآونة الأخيرة تحديث للتطبيق، يحمل اسم “واتسآب بلس”، ولكن خبراء حذروا من أنه برمجية خبيثة.

رغم أن التطبيق ليس موجوداً على المتاجر الإلكترونية “غوغل بلاي” أو “آب ستور”، لكن يتم تداوله في مدونات ومنتديات عديدة على شبكة الإنترنت.

ماذا يحدث

يوقع تحديث “واتسآب” المزيف ضحاياه في فخ التحديث، بإغرائهم بأن “واتسآب بلس” يمكنه أن يشغل 4 حسابات في وقت واحد على التطبيق، كما أنه يخفي “إشعارات الكتابة والقراءة” أو “العلامة الزرقاء” الشهيرة.

 

“واتسآب بلس” المزيف

أشار التقرير إلى أنه عندما يحمل أي مستخدم “واتسآب بلس” المزيف، يظهر له إخطار بضرورة الموافقة على الشروط والأحكام، ليتم متابعة تحميل التطبيق.

وبمجرد ضغط الموافقة، تظهر رسالة للمستخدم بأن التطبيق مستخدم فعلا على جهازه، وتختفي نسخة “واتسآب بلس”، ويتم نقل المستخدم إلى صفحة ويب مكتوبة بالكامل باللغة العربية.

ثم يبدأ التطبيق “المزيف” في سرقة المعلومات الشخصية للمستخدمين، بدءا من رقم هاتفه وأسمائهم، وحتى الوسائط والملفات المرسلة والمستلمة.

واكتشف الباحثون أن التحديث “المزيف” مصدره شخص عربي يدعى “أبو”، ولكن لم يتم الكشف عن هويته أو لأي بلد يتبع.

البقاء آمنا

لكن كيف يمكن لأي شخص أن يبقى آمنا، ولا يسقط في فخ أي عملية احتيال أو خداع مماثلة.

أشارت “ديلي إكسبريس” إلى أن المستخدم لا ينبغي له أن يجري على أي تحديث “غير موثوق” ولا موجود على التطبيق الرسمي المتواجد على جهازه، وعليه أن يجري أي تحديث عبر “غوغل بلاي”، حتى لا يسقط في فخ عمليات الاحتيال المماثلة.


فيسبوك
تابعنا علئ تويتر
للتواصل بنا
رئيس التحرير:
alhadathpress.net@gmail.com 
تلفون جوال:777160768
735977335

البريد الالكتروني الرسميلـ "الحدث برس"

اخبار اليمن 
والحدث العالمي

info@alhadathpress.net



الأكثر مشاهدة اخر اسبوع