أخر تحديث:
الخميس 19 أكتوبر-تشرين الأول 2017 08:43 مساءً

بعد موته- وصية غريبة لملك الصحافة الإباحية

الإثنين 09 أكتوبر-تشرين الأول 2017 الساعة 06 صباحاً / الحدث برس - متابعات
 

عندما كان على قيد الحياة، كان مؤسس مجلة بلايبوي هيو هيفنر، يظهر وهو يرقص فرحا برفقة حسناوات في قصر بلاي بوي السيء السمعة الذي بات يرمز إلى المتعة والتجاوزات الجنسية.
وحينما مات، فإن مرقده (الطبيعي) سيكون إلى جانب ممثلة هوليود الشهيرة، مارلين مونرو.
اشترى هيفنر، الذي مات يوم الأربعاء عن عمر 91 عاما، سردابا مجاورا لمونرو في عام 1992 بسعر 75000 دولار أي 55930 جنيه أسترليني.
قسمت هذه الحادثة الرأي العام؛ إذ رأى بعضهم أن هذه الخطوة تدل على لفتة كريمة في حين رأى آخرون أنها تدل على أن هذا تطفل وانحراف أخلاقي.
وأثنى أنصار هيفنر، في وسائل التواصل الاجتماعي، على هذه اللفتة معتبرين أنها تدل على تقديره لمونرو وهي أول فتاة نشرت صورتها على غلاف مجلة بلاي بوي، وقد ماتت في عام 1962.
لكن آخرين أشاروا إلى أن هفنر، الذي نشر علامته التجارية وأسلوب حياته في غلاف العدد الأول من مجلة بلايبوي في ديسمبر/كانون الأول 1953، وشعرت مونرو بالحرج عند إصدار المجلة ما جعلها تخشى على مستقبلها في عالم التمثيل.

فيسبوك
تابعنا علئ تويتر
للتواصل بنا
رئيس التحرير:
alhadathpress.net@gmail.com 
تلفون جوال:777160768
735977335

البريد الالكتروني الرسميلـ "الحدث برس"

اخبار اليمن 
والحدث العالمي

info@alhadathpress.net



الأكثر مشاهدة اخر اسبوع