أخر تحديث:
الأربعاء 18 يوليو-تموز 2018 11:53 صباحاً

الأمم المتحدة: سوريا والعراق "مدرسة رفيعة المستوى" للمقاتلين الأجانب

الأربعاء 01 إبريل-نيسان 2015 الساعة 06 مساءً / الحدث برس - وكالات



رأى خبراء في الأمم المتحدة أن سوريا والعراق يمثّلان "مدرسة دولية رفيعة المستوى" للمقاتلين الأجانب المتشدّدين.
وقال الخبراء الذين يراقبون الانتهاكات للعقوبات المفروضة على تنظيم "القاعدة" في تقرير قدّموه لمجلس الأمن في وقت متأخر من الشهر الماضي، إن أكثر من 25 ألف مقاتل أجنبي من نحو 100 دولة على صلة بـ"القاعدة" وتنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام"-"داعش".
وقال الخبراء إنه إلى جانب نحو 22 ألف مقاتل أجنبي في سوريا والعراق، هناك 6500 في أفغانستان ومئات آخرين في اليمن وليبيا وباكستان والصومال.
وخلال اجتماع لمجلس الأمن في أيلول الماضي، تمّ تكليف الخبراء بإعداد تقرير خلال ستة أشهر عن التهديدات التي يمثلها المقاتلون الأجانب المنضمون لـ"داعش" و"النصرة" في سوريا وجماعات أخرى على صلة بـ"القاعدة".
وقال الخبراء: "بالنسبة للآلاف من (المقاتلين الأجانب) الذين سافروا إلى سوريا والعراق...إنهم يعيشون ويعملون في (مدرسة نهائية دولية) في واقع الأمر للمتطرفين كما كان الحال في أفغانستان خلال التسعينات".
ميدانياً، اندلعت اشتباكات عنيفة، صباح اليوم الاربعاء، بين فصائل مقاتلة وقوات النظام في محيط معبر نصيب الحدودي مع الأردن.
وقال "المرصد السوري لحقوق الإنسان": "تدور منذ صباح اليوم اشتباكات عنيفة بين الفصائل الإسلامية والمقاتلة من طرف وقوات النظام من طرف آخر في محيط معبر نصيب الحدودي مع الأردن، عقب تمكن المقاتلين من الهجوم على منطقة المعبر ومحاصرته"
وذكر "المرصد" أن "منطقة نصيب ومحيطها تعرّضت أمس لقصف جوي بالبراميل المتفجّرة والصواريخ من الطيران الحربي والمروحي" التابع لقوات النظام.
وأوضح مدير المرصد رامي عبد الرحمن أن "الكتائب المقاتلة بدأت هجومها منذ أمس في محاولة للسيطرة على المعبر"، مشيراً إلى أن تمكُّنها من السيطرة عليه "يُنهي وجود قوات النظام بشكل كامل على الحدود الاردنية".

( ا ف ب، رويترز)


فيسبوك
تابعنا علئ تويتر
للتواصل بنا
رئيس التحرير:
alhadathpress.net@gmail.com 
تلفون جوال:777160768
735977335

البريد الالكتروني الرسميلـ "الحدث برس"

اخبار اليمن 
والحدث العالمي

info@alhadathpress.net



الأكثر مشاهدة اخر اسبوع