أخر تحديث:
الخميس 13 ديسمبر-كانون الأول 2018 11:58 مساءً
    البيان الصادر عن ما يسمى بـ"لجنة الإعتصام".. كالذي يغطي وجهه ومؤخرته مكشوفة        خلال تدشين العمل بالرافعتين المقدمتين من الصندوق السعودي لميناء عدن رئيس الحكومة اليمنية: نستمد قوتنا من شعب تواق لإصلاحات حقيقية ودعم الأشقاء بالسعودية والإمارات        لماذا لا تكون الإنقسامات التي أصابت الجسد الجنوبي محفزاً لإعادة اللحمة الجنوبية ؟        مطهر عنان يكتب :الى المتحاورين في السويد من أجل اليمن        المهندسة ارتفاع القباطي تمنح عضوية صناع التغيير لمدة عامين !        وكيل المهرة الأول يطلع على مستوى الانضباط الوظيفي بمكاتب ديوان المحافظة ويشدد على الالتزام بالدوام الرسمي        الإعلان عن افتتاح مختبر الأحياء الدقيقة بمستشفى الغيضة بالمهرة        حياتنا في خطر" : حملة اعلامية لمناهضة مرور القواطر نهاراً بعدن         شركة تيليمن تدشن توزيع 2000 حقيبة مدرسية بأمانة العاصمة         أمن المهرة يلقي القبض على صوماليين اثنين بعد ساعات من سرقتهما 113 ألف سعودي    
الأديب/د. عبدالعزيز المقالح
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed نافذة الحدث
RSS Feed الأديب/د. عبدالعزيز المقالح
RSS Feed
الأديب/د. عبدالعزيز المقالح
لعنة الخارج
في اليوم العالمي للغة العربية

بحث

  
نافذةٌ على الرُّوح
بقلم/ الأديب/د. عبدالعزيز المقالح
نشر منذ: 5 أشهر و 17 يوماً
الأربعاء 27 يونيو-حزيران 2018 02:43 م


نادِ المَنايا، وقُل لِلرِّيحِ: يا رِيحُ
النَّاسُ في الحَربِ قَتْلَى أَو مَجَارِيحُ

يُسَارِعُونَ إِليها دُونَما سَبَبٍ
كَأنّهم حَطَبٌ لِلنَّارِ مَطروحُ

أَجسادُهُم فَوقَ صَدرِ الأَرضِ عاريةٌ
فَإِنْ تَجِدْ كَفَناً فَالأَثْلُ والشِّيحُ

إِلى متى يَتَخَلَّى الشَّعبُ عَن دَمِهِ
وليسَ يُسعِفُهُ (عِيسَى) ولا (نُوحُ)؟

لا العتْبُ يُوقِظُهُ.. لا السَّوطُ يُلهِبُهُ
ولا يُحَرِّكُهُ هَجْوٌ وتَجرِيحُ

تَجَمَّدَت كَلِماتُ اللهِ في فَمِهِ
وغَامَ في صَدرِهِ ذِكرٌ وتَسبيحُ

مَسَاجِدُ اللهِ في الأَسحارِ صامِتةٌ
تَجَمَّدَت في المَحَارِيبِ التَّراويحُ

القَلبُ مُنفَطِرٌ حُزناً ومُنكسِرٌ
والعَينُ دامِعةٌ, والرُّوحُ مَجرُوحُ

الضَّالِعُونَ الضَّحَايا بِئسَ ما اقتَرَفُوا
هُمُ الزَّنازِنُ فيها والمَفَاتِيحُ

ماذا تَبَقَّى لَهُم مِنهُم؟! ولَيسَ لَهم
في عالَمِ اليَومِ لا نَبضٌ ولا رُوحُ

تَكَاثَرَت في زَمَانِ الرُّعبِ آلِهَةُ الــ
ـفَوضَى جُزَافاً.. فقُل لِلرِّيحِ: يا رِيحُ.

 
عودة إلى نافذة الحدث
الأكثر قراءة منذ أسبوع
بقلم/ محسن الكثيري المرادي
السجون السريه بمأرب
بقلم/ محسن الكثيري المرادي
نافذة الحدث
بقلم/خالد الرويشان
العاجزان وعباقرة اليمن!
بقلم/خالد الرويشان
الكاتب/عزمي بشارة
الحروب الطائفية
الكاتب/عزمي بشارة
دكتور/عبدالناصر الهزمي
ذكريات حبنا
دكتور/عبدالناصر الهزمي
دكتور/عبدالناصر الهزمي
أحتاج قلباً
دكتور/عبدالناصر الهزمي
دكتور/عبدالناصر الهزمي
قصة : مهندس يبحث عن الهندسة
دكتور/عبدالناصر الهزمي
دكتور/عبدالناصر الهزمي
من انت ؟
دكتور/عبدالناصر الهزمي
الـمـزيـد