أخر تحديث:
الإثنين 15 أكتوبر-تشرين الأول 2018 07:33 مساءً
    الرئيس الأفغاني يتسلم أوراق اعتماد سفير اليمن غير المقيم        محافظ المهرة يطلق نداء عاجل الى الشرعية والتحالف وسلطنة عمان للتدخل وإنقاذ العالقين في المحافظة        محافظ المهرة يطلق نداء إستغاثة ويطالب بإسناد جوي        شاهد كيف أصبح .. صحفي يقطع الشك باليقين وينشر فيديو لسوق كيلو 16 شرق الحديدة ومن المسيطر عليه         ست الكل التي عرضت نفسها للزواج بهاني بن بريك ومهرها شرط واحد فقط        محافظ المهرة يقوم بعمليات اجلاء للمواطنين المتضررين من الحالة المدارية "لبان" في مديرية الغيضة        الريال يتعافى بشكل متسارع اليوم ويحقق قفزة جديدة أمام العملات الأجنبية في عدن وصنعاء أسعار الصرف ترتفع منذ الصباح وهذه آخر ما وصلت إليه        محافظ المهرة يطلع على التجهيزات الاحترازية في المديريات الساحلية الغربية ويزودهم بفريق الطوارى والأليات والإسعاف        أسواق القات لم تتأثر بالأزمة        سالم الشماسي .. من مناضلي ثورة أكتوبر المنسيين     
الأديب/د. عبدالعزيز المقالح
طباعة المقال طباعة المقال
RSS Feed نافذة الحدث
RSS Feed الأديب/د. عبدالعزيز المقالح
RSS Feed
الأديب/د. عبدالعزيز المقالح
لعنة الخارج
في اليوم العالمي للغة العربية

بحث

  
نافذةٌ على الرُّوح
بقلم/ الأديب/د. عبدالعزيز المقالح
نشر منذ: 3 أشهر و 19 يوماً
الأربعاء 27 يونيو-حزيران 2018 02:43 م


نادِ المَنايا، وقُل لِلرِّيحِ: يا رِيحُ
النَّاسُ في الحَربِ قَتْلَى أَو مَجَارِيحُ

يُسَارِعُونَ إِليها دُونَما سَبَبٍ
كَأنّهم حَطَبٌ لِلنَّارِ مَطروحُ

أَجسادُهُم فَوقَ صَدرِ الأَرضِ عاريةٌ
فَإِنْ تَجِدْ كَفَناً فَالأَثْلُ والشِّيحُ

إِلى متى يَتَخَلَّى الشَّعبُ عَن دَمِهِ
وليسَ يُسعِفُهُ (عِيسَى) ولا (نُوحُ)؟

لا العتْبُ يُوقِظُهُ.. لا السَّوطُ يُلهِبُهُ
ولا يُحَرِّكُهُ هَجْوٌ وتَجرِيحُ

تَجَمَّدَت كَلِماتُ اللهِ في فَمِهِ
وغَامَ في صَدرِهِ ذِكرٌ وتَسبيحُ

مَسَاجِدُ اللهِ في الأَسحارِ صامِتةٌ
تَجَمَّدَت في المَحَارِيبِ التَّراويحُ

القَلبُ مُنفَطِرٌ حُزناً ومُنكسِرٌ
والعَينُ دامِعةٌ, والرُّوحُ مَجرُوحُ

الضَّالِعُونَ الضَّحَايا بِئسَ ما اقتَرَفُوا
هُمُ الزَّنازِنُ فيها والمَفَاتِيحُ

ماذا تَبَقَّى لَهُم مِنهُم؟! ولَيسَ لَهم
في عالَمِ اليَومِ لا نَبضٌ ولا رُوحُ

تَكَاثَرَت في زَمَانِ الرُّعبِ آلِهَةُ الــ
ـفَوضَى جُزَافاً.. فقُل لِلرِّيحِ: يا رِيحُ.

 
عودة إلى نافذة الحدث
نافذة الحدث
بقلم/خالد الرويشان
العاجزان وعباقرة اليمن!
بقلم/خالد الرويشان
الكاتب/عزمي بشارة
الحروب الطائفية
الكاتب/عزمي بشارة
دكتور/عبدالناصر الهزمي
ذكريات حبنا
دكتور/عبدالناصر الهزمي
دكتور/عبدالناصر الهزمي
أحتاج قلباً
دكتور/عبدالناصر الهزمي
دكتور/عبدالناصر الهزمي
قصة : مهندس يبحث عن الهندسة
دكتور/عبدالناصر الهزمي
دكتور/عبدالناصر الهزمي
من انت ؟
دكتور/عبدالناصر الهزمي
الـمـزيـد